CLICK HERE FOR THOUSANDS OF FREE BLOGGER TEMPLATES »

الاثنين، فبراير 26، 2007

انا برسمك خطوط خطوط
عنين
شعر
وشفتين
و خصلتين على الجبين
و البحر يرمى على الشطوط ألوان بتنشع عل الورق
أزرق ... بنفسج ... فسدقى ... اسود غطيس

اما القمر

حطيته جنبك

فاكتمل

اصبح عريس

انا برسمك

وحشانى فى السفر البعيد

بينك وبينى طيارات

وارسم دموعك جوا سلك التليفونات

ولما اعود

هدوب فى ضحكه غمازاتك عل الخدود

و ارسم فى أودتك شمعدان

ارسم لهيب الشمع بالورق المفضّض

تتنطط الالوان

ألقى السما فوق القماش

متلونه بالوان جواش

افرح انا

واحط شمس كبيره فى الناحيه الشمال

و زهريات الورد فى الناحيه اليمين

و سندوتش الجبنه فى ايدين العيال

و عينيكى وسط اللوحه بتقول لى ... باحبّك

تتجنّن الفرشه فى إيدى و ارسمك

على قيشانى الحمّامات

و ايديكى بترغّى الصابون فوق البدن

و الميّه تنزل فوق نهودك تشهقى

أشهق معاكى

و ارسمك فوق السرير

و اطفّى نور الأوده بالقلم الرصاص

أمين حداد سبتمبر 1984

السبت، فبراير 24، 2007


  1. خلويص
    لسا
    اصبر حبه
    وكمان حبه
    احنا خلاص راح نتخبى
    واما نقلك غمض عينك
    اقفل بالمفتاح والضبه
    على ايامك
    على احلامك
    اصل سنينك قاسيه وصعبه
    خلويص
    لسا
    عد لغايه عشرة وفتح
    فتح عينك
    تلقى العمر ما بين رجلينك عدى ومر
    وكانك
    ولاول مرة بتعرف نفسك
    وكانك
    ولا كنتش ف امبارح حر
    العمر خطاوى بتتبعتر بين المشاوير
    ايامك حواديت بتعدى
    زى الدنيا
    مره بتااخد
    مرة بتدى
    خلويص
    لسا
    حلمك نونو اوى وعبيط
    كنت بتحلم بس ببيت
    والبنوته تبقى معاك
    لما تزيد الدنيا حمولها
    تبقى دواك
    تقسم جرحك
    فرحك
    مرك
    حزنك
    بالفتفوته معاك
    حلمك نون اوى وعبيط
    كنت بتحلم بس
    ببيت
    ولاعمرك كنت بتحلم تبقى الفارس
    كنت بتحلم تمشى جنب الحيط
    الحدوته خلاص خلويص
    والبنوته جالها عريس

حد جامد اسمه سالم الشهبانى

الخميس، فبراير 22، 2007

سلا ما يا غياب ابى
الم تشتق لتقبيلى
لقد خرج الفتى الوهاج من برد الكوافيل
وما عاد الصغير يحبو
مبتل السراويل

الثلاثاء، فبراير 13، 2007

اواهٍ اهٍ اهٍ اه
بسهام القدر الابديه
قد سقط الاقصى يتاوه

فيرد الصمت اليه صداه

اواه اه اه اه

اعطونى حبا
ورغيفا
ورياح الغضب الثوريه يختمر الحب مع الخبز
يتفاعل
ينمو
يتكون
منقار
راس
وجناح
ويصير الاقصى طائر حريه
.........
استيقظ
قدمى مغلوله
ولسانى حبل معقود
والطائر يسقط يتهاوى
والريش على الارض زهور
الناس تصفق مختاله
الناس جحيما ابديه
اغتالو حبا فى طير
وانتزعو خبزا من فمه
وانتهكو فيه الحريه
.........
استيقظ
ضحكات دوت فى القاعه
والطائر يسقط يتهاوى
الطائر مات
القاضى يعلن
للعالم
القاتل سِت
القاتل من يرضى يوما بالجوع
الحقد
من خاف من الباب المظلم
من جهل حقيقه اوزوريس
........
استيقظ
ضحكات دوَت بالقاعه
ماتت ايزيس
ماتت ايزيس
ماتت ايزيس
لن يرجع ابدا اوزوريس
ياحورس يا ريح الثورة
ان كنت ستاتى فلتاتِِ
ستغير من؟
فابيل سيبقى منتصرا
من خان الدم
فلتبحث عن ارضٍ اخرى
ولتتركنا نبكى طير نحن قتلناه
اواه اه اه اه
بسهام الجبن العربيه قد سقط الاقصى يتاوه فير الصمت اليه صداه

وقلنا ننضف بقا

قالو بلا وكسه
والله لتحصل بدال النكسه ميت نكسه

السبت، فبراير 10، 2007


قلت لكى يوما إني سليل الفراعنة الذين رأوا في الكتابة طريقهم للخلود، وإني حفيد الكاتب المصري الذي رأى في الأوراق والقلم هويته، وربما لهذا أردت دائما أن يكون حضوري في حياتك بالأوراق والقلم... احب الخلود رغم كل شيء... لكني أردت ان أفعل ما هو أكثر من خلودي بأوراق قد تمليها ذات يوم فيكون مصيرها - على أحسن تقدير - مراكب ورقية لطفلتك تلهو بها في إناء يمتلئ بالماء، دون أن تدرك أنها تلهو بعمري... أردت أن أترك أثرا على تفاصيل عمرك، لا كأي أثر، لكني أردته كبصمات أصابعنا... لا يتشابه مع أي بصمات أخرى مهما تعددت البصمات... ظننت أني حين أتدخل في كتبك وفواصل الكتب وحتى حين ادخلك عالمى الخاص واراكى تلهين فى مطفأة سجائرى تملئين رئتيكى بدخانى الازرق المتصاعد من لفافه الحشيش, كنت اظن ان بهذا أكون قد حققت ما أريد، لكنني لم أعرف إلا الآن أني كنت واهم... إن الأثر الحقيقي نتركه على الروح والقلب،والجسد وما عدا ذلك هوامش لا تهم أحدا غير كاتبها، وحين أفكر بهذا المعنى أوقن أني جئت ومضيت كما ذرات الهواء اللحظية... تمر أمامنا دون أن نتوقف لحظة لنتسائل: أي معجزة تحملها ذرات الهواء... هل ذنب الهواء أن عظمته لا تُرى؟؟؟؟؟؟؟؟
صديقتى القديمه عذرا كان حتميا ان اهديكى جسدى النحيل هديه فى عيد ميلادك لكننى لم اعبا يوما بالمستقبل لم اتخيل انى سارحل عنكى دون ان اترك لكى شيئا تتذكريننى به
غير صفحات من دفترى
قصائد ورقيه
لم اكن ادرك وقتها ان الانثى لا تستطيع ان تنسى الرجل الذى حولها الى امراه
وقذف بها من عالم احلامها العذريه
........لتحمل لقب
امراه

الأربعاء، فبراير 07، 2007


ان يسقط الانسان داخله
امتع انواع السقوط
رغم ان كل اتباع فرويد يطلقون على هذا السقوط اسم
الاكتئاب
لكننى لم احب يوما فرويد ولم اشعر اننى مريض
اعتقد ان الاكتئاب مرحله من مراحل النبوة
كنت قديما
اشعل لفافه تبغ حين اتذكر عيناكى
لكنى الان
لم اعد اهتم
انها تمطر فى الخارج
اعلم انكى تتذكريننى
وتتذكرين معطفى القديم
لم اعد ارتديه الان
ستقسمين لهم اننى لا استطيع نسيانك
وانكى
كنتى لى يوما عمرا
سيدتى
ان كنتى لى يوما عمرا
فهو بلا شك
عمر من جراحات
عمر من حماقات
اعرف انى لست الفارس
لكنك حتما
لست مارى انطوانيت
ولست دولسين الجميله
ما اريد ان اعرفه
هل اتقنتى فن التانجو
هل قابلتى يوما رجلا قبلكى بالطريقه التى كنت اقبلكى بها
هل ادركتى فعلا انى اختلف عن الاخرين
هل ما زلتى تحبين اغنيه مدرسه الحب
هل لازلتى تحبين ان يدعونكى بايزيس
صديقتى القديمه اعدكى ان لا تكونين سببا فى تاخرى عن صلاه الظهر
اعدكى
ان لا احب المطر









ان اعود لكل شىء كنت تكرهينه
واخيرا
(المعنى فى بطن الشاعر ،
والشعر عدو خواء البطن ،
جوعان فى القرن العشرين ،
والإنسان الجائع كلب !
كم فى الجيب ؟!
ماذاكنت أقول ..
كنت أقول الشعر ..
أشعر أنى ميت ..
لا افهم لغز القلب
أضافها rasboteen
@ 12:44 ص


ان يسقط الانسان داخله
امتع انواع السقوط
رغم ان كل اتباع فرويد يطلقون على هذا السقوط اسم
الاكتئاب
لكننى لم احب يوما فرويد ولم اشعر اننى مريض
اعتقد ان الاكتئاب مرحله من مراحل النبوة
كنت قديما
اشعل لفافه تبغ حين اتذكر عيناكى
لكنى الان
لم اعد اهتم
انها تمطر فى الخارج
اعلم انكى تتذكريننى
وتتذكرين معطفى القديم
لم اعد ارتديه الان
ستقسمين لهم اننى لا استطيع نسيانك
وانكى
كنتى لى يوما عمرا
سيدتى
ان كنتى لى يوما عمرا
فهو بلا شك
عمر من جراحات
عمر من حماقات
اعرف انى لست الفارس
لكنك حتما
لست مارى انطوانيت
ولست دولسين الجميله
ما اريد ان اعرفه
هل اتقنتى فن التانجو
هل قابلتى يوما رجلا قبلكى بالطريقه التى كنت اقبلكى بها
هل ادركتى فعلا انى اختلف عن الاخرين
هل ما زلتى تحبين اغنيه مدرسه الحب
هل لازلتى تحبين ان يدعونكى بايزيس
صديقتى القديمه اعدكى ان لا تكونين سببا فى تاخرى عن صلاه الظهر
اعدكى
ان لا احب المطر









ان اعود لكل شىء كنت تكرهينه
واخيرا
(المعنى فى بطن الشاعر ،
والشعر عدو خواء البطن ،
جوعان فى القرن العشرين ،
والإنسان الجائع كلب !
كم فى الجيب ؟!
ماذاكنت أقول ..
كنت أقول الشعر ..
أشعر أنى ميت ..
لا افهم لغز القلب
أضافها rasboteen
@ 12:44 ص

وكانك....وكانى
......
وكانك
مصلوب

....وكان عنيها صليب
وكانه حزين
كما عيل اتعلم انه يعيط بس

وكانى يهوذا
وكان عنيها القدس
................
ملعونه يا صاحبى الاهه
لما بتخرج
من حلق ضياعك
ملعونه لما بتخرج من حلق الياس
..............
.....وكان عنيها شوراع
وكانى شوارعى
وكانك
ماشى
وكانك مولود فى الزحمه
وكانك شايل على كتفك حملين احزان
وكان طريقك عتمه
...........................
......وكانى
سرحاااان
وكان عنيها بر امان
وكانك قبطان
وكان سفينتك هِمَه
........ملعونه عنيها
ملعونه حبيبتك
سرقت منك فرحك
سرقت ضحكك,لعبك
شعرك
سرقت كلك
سرقت حزنك لما بتنسى صلاه الفجر
سرقت عمر
ملعونه يا صاحبى
ملعونه حبيبتك
خلقت منك

ازمه
..................